النظام الداخلي للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالرباط

الباب الأول: تمهيد

الفصل الأول: مقتضيات عامة

المادة 1

يشمل هذا النظام الداخلي القواعد التي تسري على تدبير المؤسسة الجهوي لمهن التربية والتكوين بالرباط، ويحدد القواعد التي تنظم الحياة داخل فضائه، وتحديد الحقوق وواجبات مختلف الفاعلين بالمؤسسة والإجراءات الواجب اتخاذها لضمان السير العادي للمركز ، وتحديد الشروط المتعلقة بإحداث الشهادات الخاصة بالمؤسسة وتحديد عدد للجان داخل مجلس المؤسسة وتشكيلها، وذلك طبقا لمقتضيات النصوص القانونية الجاري بها العمل ولا سيما القانون رقم 01.00 المتعلق بتنظيم التعليم العالي والنصوص التنظيمية المتخذة في شان تطبيقه.

 المادة 2: تطبق مقتضيات هذا النظام في جميع القضايا المتعلقة بمجلس المؤسسة ولاسيما فيما يتعلق بسير اجتماعاته سواء منها الدورية أو الاستثنائية، كما تسري أحكامه على جميع مكونات المؤسسة من أطر هيئة التدريس وإداريين وتقنيين والمتدربين ومستعملي مرافق المؤسسة.

يقصد بالكلمات و العبارات التالية حيثما وردت في هذا النظام الداخلي المعاني الواردة أدناه:

مجلس المؤسسة: مجلس المركز الجهوي لمهنة التربية والتكوين بالرباط

المؤسسة: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين

المجلس: مجلس المؤسسة

الرئيس: رئيس مجلس المؤسسة

القانون رقم 01.00 : القانون رقم 01.00 المتعلق بتنظيم التعليم العالي .

المرسوم رقم 2.05.885: المرسوم رقم 2.05.885 الصادر في 22 من ربيع الأول 1427 (21 أبريل 2006) بتطبيق المادتين 33 و35 من القانون رقم 01.00 المتعلق بتنظيم التعليم العالي .

الفصل الثاني: التعريف بالمؤسسة واختصاصاتها والأسلاك والشهادات

المادة 3: تعريف المؤسسة

تم إحداث المؤسسة الجهوي لمهن التربية والتكوين بالرباط بموجب المرسوم رقم 2.11.672 صادر في 27 محرم 1433 (23 ديسمبر 2011) في شأن إحداث وتنظيم المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين.

يعتبر المؤسسة الجهوي لمهن التربية والتكوين بالرباط مؤسسة لتكوين الأطر العليا غير التابعة للجامعة، وخاضعة لوصاية السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية.تحدد آليات التنسيق بين المؤسسة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا زمور زعير بقرار للسلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية.

المادة 4: اختصاصات المؤسسة

تتولى المؤسسة المهام التالية:

تأهيل أطر هيئة التدريس المتدربين؛

تهييء المترشحين لاجتياز مباريات التبريز للتعليم الثانوي التأهيلي؛

تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي ؛

تنظيم وتأطير دورات للتكوين المستمر واستكمال الخبرة لفائدة فئات موظفي الوزارة، فضلا عن العاملين بمؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي؛

المساهمة في تنفيذ وأجرأة إستراتيجية الوزارة في مجال التكوين المستمر بتنسيق مع الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين ؛

تطوير أنشطة البحث العلمي التربوي النظري والتطبيقي في المجالات التربوية والبيداغوجية والديداكتيكية وحكامة المؤسسات؛

إنجاز الدراسات والأبحاث في المجالات التي تدخل ضمن اختصاصات المؤسسة أو التي يتطلبها التكوين؛

إنتاج الوثائق التربوية، وكذا القيام بتبادل المعلومات والوثائق ذات الصلة باختصاصات المؤسسة مع الجهات المعنية؛

اقتراح مشاريع إصلاح وتجديد مناهج وبرامج التكوين؛

تنظيم وتأطير دورات التكوين المستمر واستكمال الخبرة ؛

المساهمة في إعداد المصوغات وتتبع وتقويم التكوينات المبرمجة على صعيد الأكاديمية الجهوي للتربية والتكوين بالرباط بطلب من هذه الأخيرة.

إمكانية إبرام اتفاقيات الشراكة والتعاون في مجال تكوين الأطر مع الهيئات والمؤسسات العمومية والخاصة، الوطنية منها أو الدولية

الفصل الثالث: أجهزة المؤسسة وهياكلها

الفرع الأول: المدير والمديرون المساعدون والكاتب العام

المادة5: ﺗﺘﺄﻟﻒ إدارة المؤسسة من المدير والمدراء المساعدون واﻟﻜﺎﺗﺐ اﻟﻌﺎم واﻟﻤﺼﺎﻟﺢ اﻹدارﻳﺔوالاقتصادية ﻟﻠﻤركز.

يتولى مدير المؤسسة ممارسة المهام والاختصاصات التالية:

  1. تسيير المؤسسة وتنسيق جميع أنشطته؛
  2. يرأس مجلس المؤسسة ويحدد جدول أعماله طبق الشروط المحددة في النظام الداخلي لهذا المجلس؛
  3. يستدعي أعضاء المجلس للانعقاد على الأقل ثلاث مرات في السنة أو كلما دعت الضرورة إلى ذلك؛
  4. يسير جميع المستخدمين المعينين ب.
  5. يرأس اللجنة العلمية بالمؤسسة ويدعو إلى عقد اجتماعاتها؛
  6. يعين مديران مساعدان في اللجنة العلمية أحدهما مقررا للجنة؛
  7. يسهر على حسن سير الدراسات وأعمال مراقبة المعلومات ويتخذ جميع التدابير الملائمة لهذه الغاية؛
  8. يتفاوض في شأن اتفاقات واتفاقيات التعاون التي تعرض على مجلس المؤسسة للمصادقة عليها؛
  9. يسهر على احترام النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل والنظام الداخلي داخل حرم المؤسسة ويجوز له أن يتخذ جميع التدابير التي تستلزمها الظروف؛
  10. يقوم بإعداد تقرير ينصب على المردودية الداخلية والخارجية للمركز يشمل جميع الجوانب البيداغوجية والإدارية والبحث؛
  11. يقترح على السلطة الحكومية الوصية المكلفة بالتربية الوطنية تعيين أربع شخصيات من خارج المؤسسة أعضاء في مجلس المؤسسة بعد استشارة المديرين المساعدين ورؤساء الشعب؛
  12. يرأس لجنة انتخابات مجلس المؤسسة وانتخابات اللجنة العلمية ويتخذ جميع الإجراءات المسندة إليه بالنصوص الجاري بها العمل في هذا الصدد؛
  13. يقترح على السلطة المكلفة بالتربية الوطنية تحديد تاريخ الاقتراع لانتخاب أعضاء مجلس المؤسسة واللجنة العلمية خلال الثلاثة أشهر الأولى من السنة الدراسية؛

يساعده في مهامه مدراء مساعدون وكاتب عام وإداريين وأعوان.

المادة 6: المديرون المساعدون

يعين المديرون المساعدون من لدن السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية ، بناء على اقتراح من مدير المؤسسة، بعد استطلاع رأي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين إذا كان المعني بالأمر تابعا للسلطة التسلسية لمدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط ، يختار واحد منهم على الأقل من بين أساتذة التعليم العالي أو الأساتذة المؤهلين .

يكلف المديرون المساعدون ، تحت إشراف مدير المؤسسة، بالمهام التالية :

تنظيم وتنفيذ الأنشطة التربوية ؛

تهيئ وتنفيذ وتنسيق مخططات التدريب والتكوين التطبيقي ؛

إعداد ومتابعة تنسيق وتنفيذ أنشطة البحث العلمي التربوي ؛

تنظيم الدورات والندوات واللقاءات التكوينية المبرمجة ضمن أنشطة المؤسسة؛

الأشراف وتنسيق العمل والأنشطة بفروع المؤسسة.

المادة7: الكاتبالعام:

يعين الكاتب العام من لدن السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية، بناء على اقتراح من مدير المؤسسة من بين الحاصلين على دبلوم للتكوين العالي والمتوفرين على تجربة في التسيير الإداري .

يتولى الكاتب العام القيام بمهام التسيير الإداري للمركز، وكذا بمهام كتابة مجلس المؤسسة بما في ذلك حفظ محاضر أشغال هذا المجلس ووضعها رهن إشارة جميع أعضائه .

الفرع الثاني: مجلس المؤسسة

المادة 8: يتألف مجلس المؤسسة من أعضاء بحكم القانون و من ممثلين منتخبين عن الأساتذة و عن المستخدمين الإداريين و التقنيين و ممثلين منتخبين عن المتدربين وكذا أعضاء معينين من خارج المؤسسة.

1- الأعضاء بحكم القانون التاليين :

مدير المؤسسة ، رئيسا؛

مديرون مساعدون؛ أحدهم مقررا

رؤساء الشعب ؛

2 - الأعضاء المعينين التاليين :

أربع شخصيات من خارج .

يعينون لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة على الأكثر من لدن السلطة الحكومية المكلف بالتربية الوطنية باقتراح من مدير وبعد استشارة المديرين المساعدين ورؤساء الشعب.

3 - الأعضاء المنتخبين التاليين :

أ - هيئة الأساتذة :

- أربعة ممثلين منتخبين عن أساتذة التعليم العالي.

- أربعة ممثلين منتخبين عن الأساتذة المؤهلين.

- أربعة ممثلين منتخبين عن أساتذة التعليم العالي المساعدين والأساتذة المبرزين للتعليم الثانوي التأهيلي، وموظفين يعهد إليهم القيام بمهام التدريس(أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي،أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي،أساتذة التعليم الإبتدائي، متصرفون، مفتشون...الخ).

يتم انتخابهم لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد.

ب- ممثلو الموظفين أو المستخدمين الإداريين و التقنيين :

ممثل واحد منتخب عن الموظفين أو المستخدمين الإداريين و التقنيين المنتمين للسلم 5 أو إطار أو درجة مماثلة.

ممثل واحد منتخب عن الموظفين أو المستخدمين الإداريين و التقنيين المنتمين إلى السلالم من 6 إلى 9 أو درجة مماثلة .

ممثل واحد منتخب عن الموظفين أو المستخدمين الإداريين و التقنيين المنتمين إلى السلم 10 فما فوق أو درجة مماثلة.

يتم انتخابهم لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد.

ج - ممثلو الطلبة :

ممثل واحد منتخب عن سلك تأهيل أطر هيئة التدريس.

ممثل واحد منتخب عن سلك تحضير مباريات التبريز.

ممثل واحد منتخب عن سلك تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة دعم الإداري والتربوي والاجتماعي.

يتم انتخابهم لمدة سنة واحدة غير قابلة للتجديد.

اختصاصات مجلس المؤسسة:

المادة 9: يتمتع مجلس المؤسسة بجميع السلطات و الصلاحيات اللازمة لإدارة المؤسسة والمخولة له بموجب النصوص التشريعية و التنظيمية الجاري بها العمل و ذلك على النحو التالي :

ينظر في جميع المسائل المتعلقة بمهام المؤسسة وحسن سيرهاويمكن له أن يقدم اقتراحاته في هذا الشأن إلى مجلس التنسيق؛

يقترح مشاريع إحداث مسالك للتكوين والبحث ؛

إعداد نظام الامتحانات ومراقبة المعلومات الخاصة بالتكوينات المدرسية ؛

يتولى توزيع الوسائل على هياكل التعليم والبحث بالمؤسسة، وتقديم اقتراحات في ميزانيته؛

يمارس السلطة التأديبية بالنسبة للمتدربين بالمؤسسة وفق النصوص القانونية الجاري بها العمل؛

يقوم بإعداد نظامه الداخلي الذي يعرض قصد المصادقة على السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية والسلطة الحكومية المكلفة بتكوين الأطر بعد استطلاع رأي مجلس التنسيق في أجل لا يتعدى 30 يوما وإلا أصبح نافذا؛

يقترح على السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية كيفيات تنظيم التكوين بالمؤسسة ومضامينه، ونظام الدراسة والتقويم لنيل الشهادات التي تسلمها المؤسسة بعد استطلاع رأي مجلس التنسيق ورأي اللجنة الوطنية لتنسيق التعليم العالي؛

يقترح كيفية تحديد هياكل الشعب والتعليم والبحث والمصالح الإدارية للمركز وفروعه على السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية بعد استطلاع رأي مجلس التنسيق؛

المصادقة على الأنظمة الداخلية للشعب

اجتماعات مجلس المؤسسة

المادة 10 :يترأس مدير المؤسسة الاجتماعات العادية و الاستثنائية لمجلس المؤسسة، و يسهر على النظام أثناء الجلسات، وإذا تغيب الرئيس أو عاقه عائق لسب من الأسباب خلفه المدير المساعد المكلف بسلك تأهيل أطر هيئة التدريس. و لا يمكن للرئيس أن يرفع جلسة افتتحت بكيفية صحيحة إلا بعد استنفاذ جميع نقط جدول الأعمال أو انصرام المدة المحددة لانعقادها.

يجتمع مجلس المؤسسة في دورة عادية ثلاث مرات في السنة على الأقل خلال شهور شتنبر وفبراير ويونيو باستدعاء من الرئيس ، وفي دورة استثنائية كلما دعت الضرورة إلى ذلك، باستدعاء من الرئيس مصحوب بجدول الأعمال عشرة أيام على الأقل قبل يوم عقد الاجتماع أو بطلب مكتوب لا يمكن رفضه من ثلث الأعضاء على الأقل يوجه إلى الرئيس ليستدعي أعضاء المجلس للاجتماع.

تستغرق مدة الدورة يوما واحدا على الأقل، وعند الاقتضاء يمكن للدورة أن تبقى مفتوحة ليستأنف مجلس المؤسسة اجتماعه في نفس اليوم من الأسبوع الموالي.

توجه الاستدعاءات في جميع الحالات كتابة و بصفة فردية أو عبر البريد الالكتروني أو استعمال جميع الوسائل المتاحة لتأكيد الإخبار من قبل الرئيس إلى كافة أعضاء مجلس المؤسسة . وترفق هذه الاستدعاءات بجدول الأعمال و عند الاقتضاء بتقارير اللجان .

في حالة الاستعجال يمكن أن يجتمع مجلس المؤسسة بعد توجيه الاستدعاءات بثمانية و أربعين ساعة على الأقل، وذلك حسب تقديرات الرئيس أو ثلث الأعضاء على الأقل.

يمكن للرئيس أن يدعو، بصفة استشارية، كل شخص ذي مؤهلات، حسب النقط المدرجة في جدول أعمال مجلس المؤسسة. تنعقد اجتماعات المجلس بالمقر المؤسسة الكائن بمدينة العرفان بحي السويسي

مسطرة الحضور وتسييــر أشغال المجلــس

المادة11: يحدد رئيس المجلس مشروع جدول أعمال الاجتماعات. و يجوز إضافة مواد أخرى لهذا الجدول في بداية أشغال الدورة أو الاجتماع الاستثنائي بطلب من الرئيس أو باقتراح من أحد الأعضاء و بعد موافقة أعضاء مجلس المؤسسة. وفي حالة التنازع حول إدارة نقطة في جدول الأعمال يتم اللجؤ إلى التصويت والموافقة بأغلبية الحاضرين.

غير أنه يمكن لثلث أعضاء المجلس أن يقترحوا على الرئيس بواسطة طلب كتابي موقع إدراج المسائل ضمن جدول الأعمال المقترح ولا يمكن رفض هذا الطلب بأي حال من الأحوال.

المادة 12: تكون اجتماعات المجلس صحيحة بحضور نصف أعضائه على الأقل. و إذا لم يتوافر هذا النصاب، يعقد اجتماع ثان بعد ثمانية أيام وعندئذ يكون الاجتماع منعقدا بصورة قانونية مهما كان عدد الحاضرين.توضع رهن إشارة الأعضاء ورقة الحضور قصد التوقيع عليها من أجل إحصاء عدد الحاضرين. ويتعين على الأعضاء الذين يتعذر عليهم حضور أحد اجتماعات المجلس إبلاغ الرئيس بذلك قبل انعقاد الاجتماع .

المادة 13 : يمكن اعتبار كل عضو تغيب عن حضور اجتماعات المجلس بدون عذر مقبول ثلاث مرات متتالية مستقيلا من مهامه بالمجلس. و لا يمكن أن يعــاد انتخابه أو تعيينه من جديد ما لم يتم القيام بتجديد كلي لمجلس . ويتم تعويض العضو المقال وفق الكيفيات المنصوص عليها في المرسوم رقم 2.05.885.

المادة 14: لا يمكن لمجلس أن يتداول إلا في المسائل المدرجة في جدول أعماله والمصادقة عليها من طرف أعضائه. ويقوم المجلس بمناقشتها حسب ترتيبها، غير أنه يمكن تغيير هذا الترتيب بموافقة أغلبية الأعضاء الحاضرين.

يمكن لمنسقي اللجان تقديم ملخص عن التقارير المتعلقة بها قبل بداية مناقشة النقط المدرج في جدول الأعمال إذا دعت الضرورة إلى ذلك. يحق لكل عضو طلب نقطة نظام. وينبغي أن تتعلق هذه النقطة أساسا بالتذكير بتطبيق القانون أو بالنظام الداخلي للمجلس، أو بجدول الأعمال، أو بسير المناقشة، أو بمسألة أولية أو ذات أسبقية.

المادة 15 : يتخذ مجلس قراراته بالأغلبية المطلقة للمصوتين، ويعتبر التصويت حقا شخصيا لا يجوز تفويضه، كما لا يصح أي تراجع عن التصويت بعد إجرائه بكيفية صحيحة. ولا يقبل أي طلب للتدخل أو أخذ الكلمة أثناء إجراء عملية التصويت.

ويتم التصويت بالاقتراع العلني وبصفة استثنائية بالاقتراع السري إذا طلب ذلك ثلث الأعضاء الحاضرين. و في حالة تعادل الأصوات خلال التصويت العلني يرجح الجانب الذي صوت الرئيس لصالحه. أما في حالة التصويت السري يعتبر تعادل الأصوات رفضا للقرار.

وتضمن نتائج التصويت في المحضر مع الإشارة إلى عدد الأعضاء الحاضرين و عدد الأعضاء المصوتين و عدد الأعضاء الممتنعين.

المادة 16 : يعين الرئيس أحد المديرين المساعدين ليتولى مهمة مقرر لاجتماعات المجلس . ويسهر بهذه الصفة على تحرير محضر لكل جلسة يتضمن بدقة ما راج فيها من مناقشات بما فيها جميع تدخلات الأعضاء. وتضمن المحاضر في سجل يرقمه و يؤشر عليه الرئيس و مقرر المجلس .

توزع نسخ من محاضر الجلسات على أعضاء المجلس خلال 15 يوما الموالية لاختتام الاجتماع على أبعد تقدير.

يعرض الرئيس عند بداية كل دورة محضر الدورة السابقة على مجلس للتصويت عليه و اعتماده بصفة نهائية .

يتم حفظ محاضر الاجتماعات ووضعها رهن إشارة جميع أعضاء مجلس لدى كتابة المجلس التي يتولاها الكاتب العام للمركز

لجان مجلس المؤسسة

المادة 17: ﻳﺤﺪث اﻟﻤﺠﻠﺲ ﻓﻲﺣﻈﻴﺮﺗﻪ اﻟﻠﺠﺎن اﻟﺪاﺋﻤﺔ اﻟﺘﺎﻟﻴﺔ:

ﻟﺠﻨﺔ البحث التربوي واﻟﺸﺆوناﻟﺒﻴﺪاﻏﻮﺟﻴﺔ

لجنة اﻟﺘﻜﻮﻳﻦ اﻟﻤﺴﺘﻤﺮ والشراكة؛

ﻟﺠﻨﺔ ﺗﺘﺒﻊاﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ ؛

يمكن لمجلس المؤسسة أن يحدث في حظيرته، إن اقتضى الحال لجانا خاصة لدراسة مسألة معينة.

ﻟﺠﻨﺔ البحث التربوي واﻟﺸﺆوناﻟﺒﻴﺪاﻏﻮﺟﻴﺔ

مادة 18: يترأس اﻟﻠﺠﻨﺔ منسق يعينه مجلس المؤسسة من بين أعضائه بالتراضي، وفي حالة عدم التوصل إلى ذلك يتم هذا التعيين عن طريق الاقتراع السري وﻳﺘﻜﻮن ﺑﺎﻗﻲأﻋﻀﺎﺋﻬﺎ ﻣﻦ :

المدير المساعد المكلف بسلك تأهيل أطر هيئة التدريس؛

المدير المساعد المكلف بسلك تحضير مباريات التبريز؛

أﺳﺘﺎذ للتعليم اﻟﻌﺎﻟﻲ

أﺳﺘﺎذ ﻣﺆهﻞ

أﺳﺘﺎذ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢاﻟﻌﺎﻟﻲ ﻣﺴﺎﻋﺪ

موظف يقوم بمهام التدريس

ﻋﻀﻮ يمثل اﻷﻋﻀﺎء اﻟﻤﻌﻨﻴﻴﻦ

رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ ﻓﻲ ﺣﺪود ﻟﺠﻨﺘﻴﻦﻟﻜﻞ رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ

ﻣﻤﺜﻞ اﻟﻤﻮﻇﻔﻴﻦ

المادة 19: ﺗﻨﻈﺮ ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺸﺆوناﻟﺒﻴﺪاﻏﻮﺟﻴﺔ ﻓﻲ ﺟﻤﻴﻊ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎاﻟﻤﺘﻌﻠﻘﺔ بالمناهج والبرامج اﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ والوسائل الديدكتيكية، وﺗﻘﺪماﻗﺘﺮاﺣﺎت ﺑﻬﺬا اﻟﺸﺄن ﻟﻤﺠﻠﺲ المؤسسة.

وﻣﻦ ﺑﻴﻦ ﻣﻬﺎماﻟﻠﺠﻨﺔ :

  • وضع تصور حول عملية الاصطحاب وتتبع المتدربين داخل المؤسسات التعليمة خلال فترة الوضعيات المهنية
  • تقديم اقتراحات بشأن المجزوءات واقتراحات تعديل مضامينها أو تطويرها؛
  • اقتراحات مواضيع للمتدربين فيما يتعلق بمشاريع البحوث التربوية الميدانية
  • دراﺳﺔ اﻗﺘﺮاﺣﺎتاﻟﻤﺴﺎﻟﻚ واﻟﺘﻜﻮﻳﻨﺎت اﻟﺠﺪﻳﺪة وإﻧﺠﺎز ﺗﻘﺎرﻳﺮ ﺣﻮﻟﻬﺎ ﺗﺤﺎل ﻋﻠﻰ اﻟﻤﺠﻠﺲ ﻟﻠﺒﺚ اﻟﻨﻬﺎﺋﻲﻓﻴﻬﺎ
  • ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻣﻘﺘﺮﺣﺎتﻹﺻﻼح اﻟﺘﻜﻮﻳﻨﺎت اﻟﻤﺪرﺳﺔ واﻗﺘﺮاح إﺟﺮاءات ﺗﻬﺪفإﻟﻰ ﺗﺤﺴﻴﻦ ﺟﻮدةاﻟﺘﻜﻮﻳﻦوﻣﻌﺎﻟﺠﺔ اﻟﻤﺴﺎﺋﻞ اﻟﻤﺮﺗﺒﻄﺔﺑﺎﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ كالغياب واﻟﺮﺳﻮب واﻻﻧﻘﻄﺎع ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻠمتدربين
  • وﺿﻊ اﻗﺘﺮاﺣﺎتﻟﺘﻘﻮﻳﻢ اﻟﻤﺴﺎﻟﻚ واﻟﻮﺣﺪات
  • ﺗﺘﺒﻊ ﺧﺮﻳﺠﻲاﻟﻤركز وﺗﺤﺮﻳﺮ ﺗﻘﺎرﻳﺮ ﺳﻨﻮﻳﺔ ﻓﻲ اﻟﻤﻮﺿﻮع ﺗﻈﻬﺮ ﻧﺴﺒﺔ وﺷﻜﻞ اﻧﺪﻣﺎج اﻟﺨﺮﺟﻴﻦ ﻓﻲ مهنة التعليم.

ﻟﺠﻨﺔ ﺗﺘﺒﻊاﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ

مادة 20: يترأس اﻟﻠﺠﻨﺔ منسق يعينه مجلس المؤسسة من بين أعضائه بالتراضي، وفي حالة عدم التوصل إلى ذلك يتم هذا التعيين عن طريق الاقتراع السري، وﻳﺘﻜﻮن ﺑﺎﻗﻲ أﻋﻀﺎﺋﻬﺎ ﻣﻦ:

المدير المساعد المكلف بالتكوين المستمر والبحث العلمي التربوي النظري والتطبيقي؛

الكاتب العام؛

أﺳﺘﺎذ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢاﻟﻌﺎﻟﻲ

أﺳﺘﺎذ ﻣﺆهﻞ

أﺳﺘﺎذ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢاﻟﻌﺎﻟﻲ ﻣﺴﺎﻋﺪ

أستاذ التعليم الثانوي التاهيلي

ﻋﻀﻮ ﻣﻌﻴﻦ ﻣﻨﺘﺪبﻣﻦ ﻟﺪن اﻷﻋﻀﺎء اﻟﻤﻌﻨﻴﻴﻦ

رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ ﻓﻲ ﺣﺪود ﻟﺠﻨﺘﻴﻦﻟﻜﻞ رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ

ﻣﻤﺜﻞ اﻟﻤﻮﻇﻔﻴﻦ

وﺗﺴﻌﻰ ﻟﺠﻨﺔ ﺗﺘﺒﻊاﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ إﻟﻰ ﺗﻴﺴﻴﺮ ﻣﻬﻤﺔ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻤركز ﻓﻲ دراﺳﺘﻪ ﻟﻤﻘﺪرات اﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔاﻟﻤﻌﺮوﺿﺔ ﻋﻠﻰﻧﻈﺮﻩ. وﺗﺤﻘﻴﻘﺎ ﻟﻬﺬﻩاﻟﻐﺎﻳﺔ ﺗﻘﻮم اﻟﻠﺠﻨﺔ ﺑﻤﺎ ﻳﻠﻲ:

إﻧﺠﺎز ﺗﻘﺮﻳﺮ ﻣﻔﺼﻞﻳﺮﻓﻊ إﻟﻰ ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻤركز ﺑﺸﺄن ﻣﻘﺪرات اﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﻣﺪاﺧﻴﻞوﻣﺼﺎرﻳﻒ وﺑﺮﻣﺠﺔ ﺗﻘﺪﻳﻢ اﻻﻗﺘﺮاﺣﺎتاﻟﻌﻤﻠﻴﺔ واﻟﺒﺪاﺋﻞ اﻟﻤﻤﻜﻨﺔ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻤﺨﺘﻠﻒ ﺗﺤﻤﻼت اﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺔ ﻓﻲ إﻃﺎر اﺣﺘﺮام ﻣﺒﺎدئوﻗﻮاﻋﺪ وﺿﻊ اﻟﻤﻴﺰاﻧﻴﺎتاﻟﻌﻤﻮﻣﻴﺔ؛

اﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﻓﻲ ﺻﻴﻎﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻟﺘﻨﻤﻴﺔ اﻟﻤﻮارد اﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻟﻠﻤركز وﻋﺮﺿﻬﺎ ﻋﻠﻰ أﻧﻈﺎر ﻣﺠﻠﺲ اﻟﻤركز ؛

اقتراح ﺗﻮزﻳﻊ اﻟﻮﺳﺎﺋﻞ اﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻋﻠﻰﻣﺨﺘﻠﻒ هياكل المؤسسة؛

تقديم اقتراحات بشأن بدائل تمويلية أخرى؛.

ﻟﺠﻨﺔ اﻟﺘﻜﻮﻳﻦ اﻟﻤﺴﺘﻤﺮ والشراكة

مادة 21: يترأس اﻟﻠﺠﻨﺔ منسق يعينه مجلس المؤسسة من بين أعضائه بالتراضي، وفي حالة عدم التوصل إلى ذلك يتم هذا التعيين عن طريق الأقتراع السري وﻳﺘﻜﻮن ﺑﺎﻗﻲ أﻋﻀﺎﺋﻬﺎ ﻣﻦ :

مدير مساعد المكلف بالتكوين المستمر والبحث العلمي التربوي النظري والتطبيقي

أﺳﺘﺎذ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢاﻟﻌﺎﻟﻲ؛

أﺳﺘﺎذ ﻣﺆهﻞ؛

أﺳﺘﺎذ اﻟﺘﻌﻠﻴﻢاﻟﻌﺎﻟﻲ ﻣﺴﺎﻋﺪ؛

ﻋﻀﻮ ﻣﻌﻴﻦ يمثل اﻷﻋﻀﺎء اﻟﻤﻌﻴﻨﻴﻦ؛

أستاذ التعليم الثانوي التأهيلي؛موظف يقوم بمهام التدريس

ﻣﻤﺜﻞ اﻟﻤﻮﻇﻔﻴﻦاﻹدارﻳﻴﻦ واﻟﺘﻘﻨﻴﻴﻦ

رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ ﻓﻲ ﺣﺪود ﻟﺠﻨﺘﻴﻦﻟﻜﻞ رﺋﻴﺲ ﺷﻌﺒﺔ

وﺗﺴﻬﺮ هﺬﻩ اﻟﻠﺠﻨﺔﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﻳﻠﻲ:

الأشراف على التكوين لفائدة أطر هيئة التدريس والموظفين بالقطاع العمومي والقطاع الخاص؛

دراﺳﺔ ﻣﻘﺘﺮﺣﺎتاﺗﻔﺎﻗﻴﺎت ﻣﻊ مؤسسات مماثلة أو ﺟﺎﻣﻌﺎت وﻃﻨﻴﺔ وأﺟﻨﺒﻴﺔ؛

ﺗﻨﺴﻴﻖ اﻷﻧﺸﻄﺔاﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻟﻠﺸﻌﺐ؛

ﺗﻘﺪﻳﻢ ﻣﻘﺘﺮﺣﺎتﺗﻨﻤﻴﺔ اﻟﻤﺪاﺧﻴﻞ اﻟﻤﺨﺼﺼﺔ ﻟﻠﺒﺤﺚ اﻟﻌﻠﻤﻲ؛

اﻟﺘﻨﺴﻴﻖ ﻣﻊ ﻟﺠﻨﺔاﻟﺒﺤﺚ التربوي واﻟﺸﺆون اﻟﺒﻴﺪاﻏﻮﺟﻴﺔ اﻟﺘﺎﺑﻌﺔ ﻟﻤﺠﻠﺲ المؤسسة ﻣﻦ أﺟﻞ ﺟﻤﻊ وﺗﻮﺛﻴﻖ كافة اﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎت ﻓﻲ كلاﻟﻤﺠﺎﻻت واﻻﺧﺘﺼﺎﺻﺎت، ووﺿﻌﻬﺎ رهﻦإشارة اﻷﺳﺎﺗﺬةاﻟﺒﺎﺣﺜﻴﻦ؛

اﻹﺷﺮاف ﻋﻠﻰ اقتراح إرﺳﺎلممثل المؤسسة إﻟﻰ اﻟﺨﺎرج في إطار التعاون الثقافي؛

اﻟﺘﻨﺸﻴﻂ اﻟﺜﻘﺎﻓﻲواﻟﺮﻳﺎﺿﻲ ﻟﻠﻤركز؛

اﻹﺷﺮاف ﻋﻠﻰ ﺗﻄﻮﻳﺮﻣﻮﻗﻊ المؤسسة ﻋﻠﻰ ﺷﺒﻜﺔ اﻷﻧﺘﺮﻧﻴﺖ؛

وﺿﻊ ﻣﺤﺎﺿﺮ اﻟﻠﺠﺎنواﻟﻤﺠﻠﺲ ﻓﻲ اﻟﻤﻮﻗﻊ اﻹﻟﻜﺘﺮوﻧﻲ ﻟﻠمركز.

اجتماعات اللجان

المادة 22:ﺗﺸﻜﻞ اﻟﻠﺠﺎناﻟﺪاﺋﻤﺔ اﻟﺴﺎﻟﻔﺔ ﻓﻲ أول اﺟﺘﻤﺎع ﻟﻤﺠﻠﺲ اﻟﻤركز ﺑﻌﺪ ﺗﺄﻟﻴﻔﻪ

ﺗﻌﻴﻦ اللجنة ﻣﻦﺑﻴﻦ أﻋﻀﺎﺋﻬﺎ ﻣﻘﺮرا ﻷﺷﻐﺎﻟﻬﺎ، وذﻟﻚ ﻓﻲ أول اﺟﺘﻤﺎع ﺑﻌﺪ ﺗﺄﻟﻴﻔﻬﺎ؛ وﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﻏﻴﺎﺑﻪﻳﻨﺘﺪب أﻋﻀﺎء اﻟﻠﺠﻨﺔ ﻣﻦ ينوب ﻋﻨﻪ ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﻢ.

ﺗﻌﻘﺪ اللجنةاﺟﺘﻤﺎﻋﻬﺎ بمقر المؤسسة بدعوة من منسقها لدراسة القضايا التي تدخل في مجال اختصاصاتها أو بطلب من ثلث أعضائها على الأقل. يوجه الاستدعاء إلى كل أعضاء اللجنة ثلاثة أيام على الأقل قبل موعد الاجتماع مرفوقا بجدول الأعمال بجميع الوسائل المتاحة.

المادة 23: تعتبر اجتماعات اللجنة ﺻﺤﻴﺤﺔ ﺑﺤﻀﻮر أكثر من نصف أﻋﻀﺎﺋﻬﺎ، وﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﻋﺪم ﺗﻮاﻓﺮ هذا اﻟﻨﺼﺎب وجب تأجيل اﻻﺟﺘﻤﺎع إلى اليوم الموالي داخل الأيام العادية للدراسة، في هذه الحالة يعتبر الاجتماع صحيحا ﺑﻤﻦ ﺣﻀﺮ ﻣﻦ اﻷﻋﻀﺎء.

وﻳﻤﻜﻦ ﻟﻜﻞ ﻟﺠﻨﺔدﻋﻮة أساتذة من المؤسسة أو أي شخصية خارجية عن المؤسسة لحضور اجتماعاتها على سبيل الاستشارة وإبداء الرأي في مسائل وقضايا محددة ويتم استدعاؤهم عن طريق الرئيس باقتراح من المنسق.

المادة 24: ينبغي أن لا يقل عدد أعضاء كل لجنة عن ثلاثة ولا يفوق تسعة، ولا يجوز لأي عضو أن يشارك في أكثر من لجنتين. غير أنه لكل عضو الحق في حضور جلسات جميع اللجان، ويمكنه إبداء آرائه بصفة استشارية بعد استئدان منسق اللجنة المعنية.

المادة 25: تدرس اللجان القضايا المعروضة عليها في حدود اختصاصاتها وتعد تقارير بشأنها وتصادق عليها بأغلبية الحاضرين ، كما يمكن لكل لجنة أن تقدم ﻣﻘﺘﺮﺣﺎﺗﻬﺎ وﺗﻮﺻﻴﺎﺗﻬﺎ وملتمسات ﻟﻠﻤﺠﻠﺲ ﻟﻠﻨﻈﺮ ﻓﻴﻬﺎ وﻣﻨﺎﻗﺸﺘﻬﺎ واتخاذ القرار بشأنها.

تقدم التقارير والتوصيات والمقترحات والملتمسات إلى الرئيس الذي يسهر على تبليغها إلى أعضاء المجلس قبل اجتماعاته. ولا يمكن للجنة أن تحل محل المجلس وتقرر في الاختصاصات المسندة إليه بمقتضى النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.

الفرع الثالث: اللجنة العلمية

المادة 26: تتألف اللجنة العلمية المنصوص عليها في المادة 35 من القانون 00. 01 المتعلق بتنظيم التعليم العالي والخاضعة في تأليفها وتسييرها وكيفية تعيين أعضائها لمقتضيات المرسوم رقم 2.05.885 الصادر في 22 ربيع الأول 1427 (21 أبريل 2006).

وتكلف هذه اللجنة العلمية باقتراح جميع التدابير المتعلقة بالأساتذة الباحثين ولا سيما ما يتعلق بترسيمهم وترقيتهم.

الفرع الرابع: هياكل التعليم والبحث والخزانة

المادة 27 :تبعا لمقتضيات المرسوم رقم 2.11.672 صادر في 27 من محرم 1433 (23 ديسمبر2011) في شان أحداث وتنظيم المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين تتألف المؤسسة من ثلاثة أسلاك تعليمية وهي كالتالي:

سلك تأهيل أطر هيئة التدريس

سلك تحضير مباريات التبريز

سلك تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي

تهيكل الشعب بالمؤسسة حسب التخصص ووفق قرار تنظيمي تصدره السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية باقتراح من مجلس المؤسسة بعد استطلاع رأي مجلس التنسيق.

الفصل الأول: الشعب

المادة 28 :  تعتبر الشعب هياكل للتعليم والبحث ، وتضم أساتذة باحثين وأساتذة من نفس التخصص أو تخصصات متكاملة وإداريين وتقنيين يتألف سلك تأهيل أطر هيئة التدريس من الشعب التالي:

الرياضيات ؛

الفيزياء والكمياء ؛

علوم الحياة والأرض؛

المعلوميات ؛

اللغة الفرنسية؛

اللغة الانجليزية؛

اللغة الألمانية؛

اللغة الايطالية؛

اللغة العربية ؛

الدراسات الإسلامية؛

التربية الموسيقية؛

التربية البدنية؛

علوم التربية؛

التشريع وأخلاقيات والحياة المدرسية.

تحدث الشعب باقتراح من مجلس المؤسسة ومصادقة السلطة الوصية المكلفة بالتربية الوطنية. عند إحداث شعبة ما ينبغي تحديد الأساتذة والإداريين والتقنيين التابعين لها، الوحدات و مجزوءات الوحدات التي هي من اختصاصها ، الفضاءات والمعدات الموضوعة رهن إشارتها.

المادة29: يعهد إلى الشعب، في حدود اختصاصاتها، بالمهام التالية:

-        تنفيذ قرارات مجلس المؤسسة؛

-        السهر على تطبيق برامج التكوين واعتماد المناهج التربوية المعمول بها في المؤسسة؛

-        اتخاذ القرار فيما يخص توطين المسالك داخل الشعبة؛

-        تأ طير المسالك ومجزوءات المسالك التي هي من تخصصاتها؛

-        توزيع حصص التدريس على الأساتذة، وكذا مهام الإداريين والتقنيين المنتمين للشعبة؛

-        نحديد حاجيات الشعبة في مجالات التجهيز والتسيير والتكوين؛

-        إعداد نظامها الداخلي وعرضه على مجلس المؤسسة من أجل المصادقة؛

-        تدبير المعدات الموضوعة رهن إشارتها؛

-        إبداء الرأي في متابعة التداريب بالمؤسسات التعليمية والحرص على أن تكون أهداف الوضعيات المهنية محددة مسبقا؛

- اقتراح عدد المرشدين من اجل الأشراف على التداريب الميدانية؛

استدعاء هيئة الأشراف التربوي والمرشدين من اجل تقويم التداريب ومتابعة المتدربين في المجال التطبيق؛

- الأشراف على اختيار محاور البحث التربوي والمشروع الشخصي للمتدربين؛

- المشاركة في إعداد امتحان الولوج إلى المؤسسة وامتحان التخرج؛

-     إعداد تقرير عن أنشطة الشعبة عند نهاية كل سنة جامعية توجهه إلى مجلس المؤسسة

-        إحداث لجان خاصة ووظيفية كلما دعت الضرورة لذلك.

المادة 30: تتكون الشعبة من جميع أساتذة المواد الأساسية والتخصص وأساتذة المواد الداعمة والاختيارية في الوحدات المشكلة للشعبة، وتسهر على أجرأة عدة التكوين بالتناوب وتحيين المصوغات والمجزوءات، وربط التكوين بالمستجدات التربوية، ومهننته ومصاحبة وتتبع وتقويم مختلف مراحله بالتنسيق مع الوزارة المكلفة بالتربية الوطنية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين من اجل إعداد وتأهيل اطر التدريس بجودة عالية تستجيب للتطلعات الوطنية والجهوية.

تتكون هيكلة الشعبة من الرئيس ونائبه والمدير المساعد وأعضاء المكتب ثم ﻟﺠﺎن اﻟﺸﻌﺒﺔ إن وجدت.

المادة 31: هيكلة الشعبة

يتكون مكتب الشعبة من الرئيس و منسق المسالك وممثل الإدارة، تتوفر كل شعبةداخلالمؤسسة على مكتب خاص مجهز بكل الوسائل الضرورية.

يسيرالشعبةرئيسمنتخبيشترطأنيكونأستاذا(ة)باحثاوفيحالةتعذر ذلك، أستاذا(ة) مبرزا(ة)، أو موظفا متخصصا عهد له القيام بمهمة التدريس. وأن يكون قارا بالمؤسسة وينتمي إلى إحدى مسالك الشعبة، وينتخب(ة) منطرفالأساتذةالمنتمين للشعبة،إما عن طريق الاقتراع السري، أو عن طريق التراضي بين أساتذة الشعبة ولمدة ثلاثة سنوات قابلةللتجديدمرةواحدةعلىالتوالي ، ويتم انتخابه في الثلاثة الأشهر الأولى من السنة الدراسية.

المادة32: يترأس رئيس الشعبة اجتماعات المكتب، ويسهر على تنفيذ قرارات الشعبة المصادقة عليها من طرف المكتب، ويمثل الشعبة في المجلس وينسق أنشطتها وينسق بين المسالك المشكلة لها. ويمكن لرئيس الشعبة الاستفادة من تقليص عدد ساعات التدريس من اجل التفرغ لتدبير شؤون الشعبة.

يضع مكتب الشعبة مخطط العمل السنوي للشعبة بناء على اقتراحات المسالك، يتكون مكتب الشعبة من:

المدير المساعد المكلف بسلك تأهيل أطر هيئة التدريس

أستاذ التعليم العالي يتم اختياره من طرف زملائه

أستاذ مؤهل يتم اختياره من طرف زملائه

أستاذ التعليم العالي المساعد يتم اختياره من طرف زملائه

أستاذ التعليم الثانوي يتم اختياره من طرف زملائه

موظف مكلف بالتدريس يتم اختياره من طرف زملائه

ممثل للطلبة يتم اختياره من طرف زملائه

ويحضر اجتماعات المكتب منسقو المسالك داخل الشعبة.

المادة 33 : المسالك

تعتبر المسلك هي الخلية الأساسية في الهيكلة التنظيمية للشعبة وتختص في تكوين وإعداد أطر هيئة التدريس بمسلك الابتدائي أو التعليم الأولي، أو الثانوي الإعدادي، أو الثانوي التأهيلي.

ويعتبر جميع الأساتذة الذين يدرسون بالمسلك أعضاء بها(أساتذة المجزوءات الأساسية، أساتذة المجزوءات الداعمة أساتذة المجزوءات الاختيارية)، ويشاركون في اجتماعاتها. وينسق أعمالها أستاذ أحدى مواد التخصص بالمسلك. يتم انتخاب منسق المسلك من طرف زملائه بالوحدة بالاقتراع السري وبالأغلبية النسبية لمدة سنة.

المادة 34: يقوم رئيس(ة) الشعبة وبالتشاور مع أعضاء مكتب الشعبة بالتنسيق بين الشعبة والشعب الأخرى، وإدارة المؤسسة والوزارة الوصية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين.

وبالتنسيق مع رئيس الشعبة تسهر المسالك على أجرأة مخطط العمل للشعبة في التكوين والبحث المرتبط بتأهيل أطر هيئة التدريس وإكسابهم المهننة اللازمة، والأشراف على المشاريع الشخصية، وتنظيم مختلف الوضعيات المهنية والأنشطة المدرسية بالتنسيق مع الجهات المعنية، والإعداد للملتقيات العلمية واللقاءات التربوية لمتابعة المستجدات التربوية، والعمل باستمرار على تقويم عمل المسالك.

المادة 35 : مباراة الدخول

تحت إشراف المدير والمدراء المساعدون والكاتب العام للمركز وبالتنسيق مع الوزارة المكلف بالتربية الوطنية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، تشرف كل شعبة بمساعدة الموظفين الإداريين التابعين للمركز، على انتقاء المترشحين  والمترشحات لاجتياز مباراة الدخول بناء على مقتضيات قرار وزير التربية الوطنية الصادر طبقا للفقرة الثانية من المادة الثانية من مرسوم المحدث والمنظم للمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين.

الفصل الثاني: نظام التكوين بالمؤسسة

المادة 36 : تنظم الدراسات بالمؤسسة في إطار أسلاك و مسالك وفق ما تنص عليه الدفاتر الوطنية للضوابط والبيداغوجية ودفتر التحملات للتكوينات المعتمدة. شروط الولوج إلى هذه الأسلاك ومدة التكوين يتم تحديده وفق مقتضيات تنظيمية تصدرها السلطة الوصية المكلفة بالتربية الوطنية.

يضع المؤسسة نظاما لتقييم المعارف والمؤهلات والكفاءات يتم إطلاع المتدربين عليه ويتضمن على الخصوص طرق التقييم وإجراءات حضور المتدربين في الوضعيات المهنية ومسطرة زجر الغش والتأخر والتغيب .

المادة 37: يضم المركز ثلاثة أسلاك:

سلك تأهيل أطر هيئة التدريس

سلك تحضير مباريات التبريز

سلك تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي

المادة38 : سلك تأهيل أطر هيئة التدريس:

يتكونسلك تأهيل أطر هيئة التدريس من:

مسلك تأهيل أساتذة التعليم الأولي والتعليم الابتدائي ؛

مسلك تأهيل أساتذة التعليم الثانوي الإعدادي؛

مسلك تأهيل أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي.

يشترط القبول في هذا السلك النجاح في مباراة يشارك فيها:

المترشحون الحاصلون على الأقل على شهادة الإجازة في المسالك الجامعية للتربية أو ما يعادلها والذين لا يتجاوز سنهم 45 سنة عند تاريخ إجراء المباراة ؛

* المترشحون الحاصلون على الأقل على شهادة الإجازة أو شهادة الإجازة في الدراسات الأساسية أو شهادة الإجازة المهنية أو ما يعادل إحداها ، والذين لا يتجاوز سنهم 45 سنة عند تاريخ إجراء المباراة ، والمتوفرون على كفاءات نظرية وعلمية مماثلة للتكوين في المسالك الجامعية للتربية، وذلك بعد الخضوع لانتقاء أولي.تشمل مباريات الدخول إلى مختلف المسالك على اختبارات كتابية واختبارات شفوية.يخضع المترشحون الناجحون في مباريات ولوج للمركز إلى تأهيل تربوي، يتلقون في إحدى هذه المسالك بالمركز تأهيلا تربويا لمهنة التدريس، وتأهيلا عمليا في إطار التداريب الميدانية بمؤسسات التربية والتكوين، وتأهيلا تكميليا في مواد التخصص بناء على توصيف الكفايات. تستغرق مدة التكوين سنة دراسية كاملة تنقسم إلى أسدوسين ، تتوج بالحصول على شهادة التأهيل التربوي الخاص بالمسلك موضوع التأهيل.

المادة 39: سلك تحضير مباريات التبريز:

يقبل في هذا السلك بعد النجاح في مباراة يشارك فيها :

* المترشحون الحاصلون على الأقل على شهادة الماستر أو شهادة الماستر المتخصص أو دبلوم مهندس دولة أو ما يعادل إحداها ، والذين لا يتجاوز سنهم 35 سنة عند تاريخ إجراء المباراة ؛

* أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي من الدرجة 2 الرسميون الحاصلون على شهادة الإجازة أو شهادة الإجازة في الدراسات الأساسية أو شهادة الإجازة المهنية أو ما يعادل إحداها، والمتوفرون على 3 سنوات من الأقدمية بهذه الصفة.

المادة 40: سلك تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي ، يقبل في هذا السلك موظفو قطاع التعليم المدرسي الناجحون في مباراة الولوج لهذا السلك التي تنظم بالمركز وتحدد بقرار السلطة الحكومية المكلفة بالتعليم المدرسي الفئات المعنية وشروط الولوج وكيفيات إجراء هذه المباريات وتنظيم المسالك وإجراء التداريب.

الفصل الثالث: التكوين المستمر

المادة 41 :تساهم المؤسسة في تنفيذ وأجرأة إستراتيجية قطاع التعليم المدرسي في مجال التكوين المستمر بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للترربية والتكوين

تسهر المؤسسة على تنظيم وتاطير دورات التكوين المستمر واستكمال الخبرة لفائدة

  • أطر هيئة التدريس ؛
  • موظفي قطاع التعليم المدرسي؛
  • والعاملين بمؤسسات التعليم الأولي والتعليم المدرسي الخصوصي.

المادة 42 :يمكن لمجلس المؤسسة وضع خطة عمل سنوي للتكوين المستمر باقتراح المدير المساعد المكلف بالتكوين المستمر والبحث العلمي التربوي النظري التطبيقي وعرضها على السلطة الوصية المكلفة بالتربية الوطنية قصد الموافقة بعد استطلاع رأي مجلس التنسيق وينبغي أن تضم هذه الخطة الغلاف الزمني والجوانب البيداغوجية والإدارية والمالية وعدد المستفيدين خلال كل دورة وتنتهي كل دورة بشهادة تمنحها المؤسسة للمستوفين لشروط الدورة

الفصل الرابع: الخزانة

المادة 43:تعمل المؤسسة سنويا على تزويد خزانتها بالكتب والدوريات والمجلات التربوية والوثائق اللازمة، ويناط بالخزانة المهام التالية:

تلبية حاجيات التعليم والبحث التربوي لتكوين رصيد وثائقي يغطي كافة المجالات العلمية والأدبية والقانونية وغيرها؛

تسهيل إطلاع الراغبين في ذلك على الوثائق عن طريق الإطلاع أو المساعدة في البحث؛

العمل على توفير المراجع والمستجدات التربوية للمتدربين وهيئة التدريس

وضع وتنسيق علاقات مع الخزانات التابعة لباقي المراكز الجهوية للتربية والتكوين ومؤسسات التعليم العالي

المادة 44: تفتح الخزانة للاطلاع على محتوياتها في عين المكان وفي وجه الجميع تحت الشروط التالية:

الإدلاء ببطاقة الطالب أو البطاقة المهنية بالنسبة للأساتذة وإداري وتقني المؤسسة؛

الإدلاء بالبطاقة الوطنية وببطاقة خاصة بولوج الخزانة أو ترخيص موقع من طرف رئيس المؤسسة أو من يفوض له ذلك بالنسبة لباقي المستعملين.

يمكن لأطر هيئة التدريس استعارة المراجع من الخزانة وفق مسطرة يحددها رئيس المؤسسة

الباب الثاني: الأساتذة والموظفون والطلبة

الفصل الأول: هيئة التدريس

المادة45: تتكون هيأة التدريس بالمؤسسة من الأطر التالية:

أطر هيئة الأساتذة الباحثين؛

-        أساتذة التعليم العالي

-        أساتذة مؤهلون

-        أساتذة التعليم العالي المساعدون

-        المساعدون

الأساتذة المبرزون للتعليم الثانوي التأهيلي؛

موظفون يعهد لهم القيام بمهام التدريس، وفق شروط ومعايير تحدد بقرار للسلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية.

يجوز للمركز أن يستعين، متى دعت الحاجة لذلك ، بأساتذة أو بكفاءات من القطاع العمومي أو الخصوصي اعتبارا لتجربتهم وخبرتهم لتدريس بعض المواد أو لتأطير بعض الأنشطة. وتؤدي تعويضات هذه الدروس على أساس المقادير والشروط الجاري بها العمل في مؤسسات تكوين الأطر العليا.

المادة46: تشمل مهام الأساتذة الباحثين أنشطة التدريس والبحث التأطير والتدبير البيداغوجي

 يؤمن أطر هيئة التدريس مهمة التدريس على شكل دروس نظرية أو توجيهية أو تطبيقية أو الجمع بينها بالإضافة إلى تأ طير تداريب ميدانية ومشاريع نهاية الدراسة.

يعهد إلى أطر هيئة التدريس تحت إشراف مدير المؤسسة وبتنسيق مع رؤساء الشعب بالمساهمة في إعداد برامج التكوين والسهر على تنفيذها في شكل دروس رئيسية وأعمال توجيهية وأعمال تطبيقية؛ والعمل على إنماء كفايات المتدربين الضرورية للاضطلاع بمهام التدريس باحترافية وتمكين الأستاذ المتخرج من تبوئ مكانته الطبيعية من حيث كونه مربيا وفاعلا اجتماعيا وفق المرتكزات التالية:

اعتماد المقاربة بالكفايات إطارا منهاجيا لبناء عدة التأهيل؛

اعتماد مقاربة مجزوءاتية لهيكلة منهاج التأهيل؛

تبني التكوين بالتناوب مع التركيز على الوضعيات والأنشطة المهنية؛

اعتماد الأنموذج عملي- نظري – عملي؛

اعتبار البعد التبصري وتحليل الممارسات من أهم روافد التأهيل؛

استثمار التكوين الذاتي وتنويع فرص أجرأته؛

مراعاة التمفصل بين التكوين الأساس والتأهيل المهني والتكوين المستمر.

المادة 47:  يقوم أطر هيئة التدريس في إطار المهام الموكولة إليهم بكيفية دائمة بمهام التدريس والبحث والتأطير داخل المؤسسة والفروع. ولا يمكنهم القيام بأية مهمة من هذه المهام خارج مؤسستهم إلا بترخيص كتابي من مدير المؤسسة. ولا يجوز لهم أن يمارسوا بصفة أساسية نشاطا خاصا يطغى عليه الطابع التجاري وذلك تطبيقا لمقتضيات الظهير الشريف رقم 1.58.008 بتاريخ 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) في شأن قانون الوظيفة العمومية كما تم تعديله وتتميمه.

تحدد الحصص الأسبوعية لأنشطة التعليم التي يمارسها الأساتذة الباحثون كما يلي

     8 ساعات من الدروس الرئيسية بالنسبة لأساتذة التعليم العالي ؛

    10 ساعات من الدروس الرئيسية بالنسبة للأساتذة المؤهلين ؛

     14 ساعة من الأعمال التوجيهية بالنسبة لأساتذة التعليم العالي المساعدين، و الأساتذة المبرزون للتعليم الثانوي التأهيلي، والموظفون المعهود إليهم القيام بمهام التدريس؛

     يستمر أطر هيئة التدريس المزاولين عملهم سابقا بالمؤسسة التربوية الجهوية (CPR) بالرباط ومراكز تكوين المعلمين والمعلمات (CFI) بالرباط والخميسات، في مزاولة نفس المهام بالمؤسسة الجهوية لمهن التربية والتكوين بالربا ط وفروعها الإقليمية.

المادة48: يقوم الأساتذة الباحثون بمهامهم البيداغوجية والعلمية داخل الشعب والمختبرات.

يتم إخبار الهياكل المعنية بكل تغيب ويجب استدراك الدروس المؤجلة بتنسيق مع الشعب والمصالح الإدارية المعنية.

يلتزم أطر هيئة التدريس باحترام:

1-     النظام الداخلي للمؤسسة

2-     جميع قرارات مجلس المؤسسة

3-     جميع قرارات الشعبة التي ينتمون إليها

4-     النظام الداخلي للشعبة

5-     استعمال الزمن الخاص بالتدريس

6-     حضور اجتماعات العمل

7-     حراسة فروض المراقبة المستمرة والامتحانات النهائية.

8-     القواعد والمساطر المتفق عليها في نظام التقويم

9-     آجال التصحيح وإيداع النقط

المادة49:يعتبر مدير المؤسسة هو السلطة المختصة لتلقي طلبات رخص الغياب لأطر هيئة التدريس بالمؤسسة ويمكنه منحها أو رفضها.

فيما يخص التغيب للقيام بمهمات خارج الوطن أو تداريب أو من أجل المشاركة في الأنشطة والتظاهرات العلمية:

-        يرخص مدير المؤسسة، بعد موافقة رئيس الشعبة، لكل تغيب لا يتعدى شهرين

-        يرخص رئيس السلطة الوصية المكلفة بالتربية الوطنية لكل تغيب تتراوح مدته ما بين شهرين وسنة بعد موافقة مدير المؤسسة ورئيس الشعبة، وذلك بعد استشارة لجنة الشؤون البحث والشؤون البيداغوجية المنبثقة عن مجلس المؤسسة.يحرص كل طالب رخصة الغياب القيام بتعويض الحصص التي تغيب خلالها وفق تسلسل زمني محدد.

-        يتم تبليغ قرارات الترخيص للمعنيين بالأمر كتابة. وفي حال عدم الترخيص يجب أن يكون الرفض معللا

-        بعد انتهاء المهمة خارج الوطن يجب على المستفيد الالتحاق بالمؤسسة فورا لاستئناف عمله ووضع تقرير عن مهمته لدى الشعبة ولجنة الشؤون البحث والشؤون البيداغوجية المنبثقة عن مجلس المؤسسة.

الفصل الثاني: هيأة الموظفين الإداريين والتقنيين

المادة50: يعتبر الإداريون والتقنيون والأعوان بالمؤسسة أعضاء في الأسرة التعليمية، وبهذه الصفة يساهمون إلى جانب أطر هيئة التدريس في مهام المرفق العمومي لتكوين الأطر العليا، وفي تأمين سير المؤسسة ويزاولون المهام الموكولة إليهم في مختلف المصالح الإدارية وفي الشعب وباقي المصالح بالمؤسسة.

تتكون هيأة الإداريين والتقنيين المعينين بصفة رسمية من:

-        هيئة التدريس القائمة بمهام إدارية

-        الأطر الإدارية والتقنية المشتركة بين الوزارات

-         الموظفون الخاضعون للنظام الأساس لموظفي وزارة التربية الوطنية

-        الأعوان

للموظفين الإداريين والتقنيين والأعوان الحق في ممارسة أنشطتهم النقابية داخل من خلال الهيئات النقابية التي ينتمون إليها.

الماد51: بالإضافة إلى المهام العامة المنصوص عليها في النظام الأساس للوظيفة العمومية والأنظمة الأساسية الخاصة يقوم الموظفون الإداريون والتقنيون بالمؤسسة ، كل حسب اختصاصه بالمهام التالية:

المساهمة في تامين الإدارة التربوية للمؤسسة والحرص على تنمية قدراتها العلمية والعملية؛

المساهمة في جودة الاستقبال ونمط الحياة بالمؤسسة؛

القيام بتسجيل المتدربين بالمؤسسة عند بداية كل سنة جامعية ومدهم بجميع المعلومات المتعلقة بهذه العملية؛

تأمين التواصل والاتصال بمختلف مستعملي مرفق التعليم العالي بالمؤسسة وبجميع الفعاليات التي لها علاقة بالمؤسسة؛

مساعدة أطر هيئة التدريس في تنظيم وبرمجة الامتحانات والمراقبة المستمرة التي يخضع لها الأساتذة المتدربون بالمؤسسة والمشاركة في تأمين الحراسة خلال فترة إجراءها؛

المساهمة في التنشيط الثقافي والعلمي ونشر المعرفة؛

تقديم خدمات التغذية والإيواء والنظافة بالمؤسسة، وتامين السلامة والحماية الصحية والاجتماعية به؛

تقديم الاقتراحات التي يرونها مفيدة لتحسين طرق العمل بالمؤسسة ورفع مستوى الأداء الإداري به؛

توخي المحافظة على مصالح المؤسسة وممتلكاتها وأموالها وعدم التفريط في أي حق من حقوقها.

المادة52: يخضع الموظفون الإداريون والتقنيون، في توظيفهم وترسيمهم وترقيتهم وتأديبهم لمقتضيات قانون الوظيفة العمومية والأنظمة الأساسية الخاصة بهم.

المادة53 :  يلتزم الطاقم الإداري والتقني بما يلي:

-        احترام النظام الداخلي للمؤسسة

-        احترام توقيت العمل

-        الحضور في أماكن العمل

-        القيام بالمهام المنوطة به

المادة54:  يمكن للموظفين الاستفادة من التكوين المستمر وتداريب إعادة التأهيل واستكمال التكوين. ويمكن أن تأخذ هذه التكوينات بعين الاعتبار في ترقيتهم ومسارهم المهني. كما يمكنهم الاستفادة من تسهيلات لتحضير إحدى الشهادات الملائمة لمهامهم وتكوينهم الأصلي حسب القوانين الجاري بها العمل.

الفصل الثالث: الطلبة المتدربون

حقوق وواجبات المتدربين

اﻟﻤﺎدة 55: ﻳﻌﺘﺒﺮ المتدربون ﻓﻲﻣﻔﻬﻮم المادة 4 من المرسوم رقم 2.11.672 الصادر بتاريخ 23 ديسمبر 2011 بشأن إحداث وتنظيم المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، الناجحون في مباريات الدخول إلى المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين، واﻟﻤﺴﺠﻠﻴﻦﺑﻜﻴﻔﻴﺔ ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻓﻲاﻟﺘﻜﻮﻳﻨﺎت اﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻣﻦ ﻃﺮف المؤسسة .

ﻳﺴﺠﻞ المتدربون ﻓﻲاﻟﺘﻜﻮﻳﻨﺎت المعمول بها في المؤسسة وﻓﻖ ﺷﺮوط اﻟﻮﻟﻮج اﻟﻤﻨﺼﻮصﻋﻠﻴﻬﺎ ﻓﻲ اﻟﻤﻠﻒ اﻟﻮﺻﻔﻲ ﻟﻜﻞﺗﻜﻮﻳﻦ.

ﻳﺤﻖ ﻟﻜﻞ متدرب (ة)ﻣﺴﺠﻞ(ة) بالمؤسسة بطريقة قانونية اﻟﺤﺼﻮل ﻋﻠﻰﺑﻄﺎﻗﺔ المتدرب(ة). وعليه (ها)، أن يخضع لنظام المؤسسة ونظام الشعب.

المادة 56: ﺗﻀﻊ إدارة المؤسسة رهﻦإﺷﺎرة المتدربين (ات)الوﺳﺎﺋﻞ اللازمة ﻟﺘﻤﻜﻴﻨﻬﻢ (هن) ﻣﻦ ﻣﺘﺎﺑﻌﺔ دروﺳﻬﻢ(هن) الذاتية. وتمكينهم (هن) كذلك من اﻻﺳﺘﻔﺎدة ﻣﻦﺧﺪﻣﺎت اﻟﺨﺰاﻧﺔ واﻟﻤﺮاﻓﻖ اﻷﺧﺮى اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﻷﻧﺸﻄﺔ اﻟﺜﻘﺎﻓﻴﺔ واﻟﻌﻠﻤﻴﺔ واﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔواﻟﺘﺮﻓﻴﻬﻴﺔ ﻃﺒﻘﺎ ﻟﻠﻤﺴﺎﻃﺮواﻟﻘﻮاﻧﻴﻦ اﻟﺠﺎري ﺑﻬﺎ اﻟﻌﻤﻞ.

ﻳﺴﺘﻔﻴﺪ المتدرب(ة)ﻣﻦ ﺧﺪﻣﺎت اﻟﻤﺼﺎﻟﺢ اﻹدارﻳﺔ واﻟﺘﺮﺑﻮﻳﺔ ﺣﺴﺐ اﻟﻤﻌﻤﻮل ﺑﻪ، وﻳﻘﻮم ﺷﺨﺼﻴﺎ ﺑﻜﻞ اﻟﻌﻤﻠﻴﺎتاﻹدارﻳﺔ ﺳﻮاء ﻋﻨﺪاﻟﺘﺴﺠﻴﻞ أو ﻋﻨﺪ ﺳﺤﺐ اﻟﻮﺛﺎﺋﻖ اﻹدارﻳﺔ أو اﻻﺳﺘﻔﺎدة ﻣﻦ ﺧﺪﻣﺎت اﻟﺨﺰاﻧﺔ.

المادة57: ﻳﺘﻤﺘﻊ المتدربون(ات)بجميع الحريات والحقوق المكفول له دستوريا داﺧﻞ المؤسسة ﻣﺎ ﻟﻢ ﺗﺨﻞ ﻣﻤﺎرﺳﺔ هﺬﻩ اﻟﺤﺮﻳات والحقوق ﺑﺎﻟﺴﻴﺮاﻟﻌﺎدي ﻟﻠﻤﺆﺳﺴﺔ وﺑﺎﻟﺤﻴﺎة اﻟﺠﻤﺎﻋﻴﺔللمتدربين(ات)،أو تعرقل ﻤﻬﺎم اﻷﺳﺎﺗﺬة واﻹدارﻳﻴﻦ والأعوان.

ﻳﻤﻜﻦ اﻟﺴﻤﺎح للمتدربين(ات) اﻟﺘﺎﺑﻌﻴﻦ(ات) للمؤسسة والفروع ﺑﺎﻟﻘﻴﺎم ﺑﺄﻧﺸﻄﺔ ﺛﻘﺎﻓﻴﺔ أو ﻓﻨﻴﺔ أو رﻳﺎﺿﻴﺔ ﺑﻌﺪ إﻳﺪاع ﻃﻠﺐﺧﻄﻲ ﻳﻮﺟﻪ إﻟﻰ مدير المؤسسة، وﻳﻮﺿﻊ ﻟﺪى السيد الكاتب العام ﻣﺮﻓﻮﻗﺎ ﺑﺒﺮﻧﺎﻣﺞ اﻷﻧﺸﻄﺔوﺑﻼﺋﺤﺔ أﻋﻀﺎء اﻟﻠﺠﻨﺔ اﻟﻤﻨﻈﻤﺔ وﺗﻮﻗﻴﻌﺎﺗﻬﻢ. وﻳﺘﻌﻴﻦ اﻟﻘﻴﺎمبوضع الطلب أﺳﺒﻮﻋﻴﻦ ﻋﻠﻰ اﻷﻗﻞ ﻗﺒﻞ ﺗﺎرﻳﺦ اﻟﻨﺸﺎط .

ﻳﺤﻖ للمتدربين(ات) أن ﻳﺴﺘﻌﻤﻠﻮا ﺳﺒﻮرة ﻟﻺﻋﻼن ﻋﻦ اﻷﻧﺸﻄﺔ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﻟﺤﻴﺎة التكوينية ﻓﻲ اﻷﻣﻜﻨﺔاﻟﻤﻌﻴﻨﺔ ﻟﻬﺬا اﻟﻐﺮض ﻣﻦ ﻃﺮفإدارة المؤسسة، وﻳﺘﻢ إﻃﻼع اﻟﻜﺘﺎﺑﺔ اﻟﻌﺎﻣﺔ ﻋﻠى ﻜﻞ ﻣﻠﺼﻖ ﻗﺒﻞ وﺿﻌﻪ، وﻳﻤﻨﻊ اﺳﺘﻌﻤﺎلاﻷﻣﻜﻨﺔ ﻏﻴﺮ اﻟﻤﺨﺼﺼﺔﻟﻬﺬا اﻟﻐﺮض.

المادة 58: إن اﻹﺗﻼفاﻟﻤﻘﺼﻮد لممتلكات المؤسسة ، واﻟﺘﺼﺮﻓﺎت اﻟﻼﻣﺴﺆوﻟﺔ واﻟﻐﺶ وﻣﺤﺎوﻟﺔ اﻟﻐﺶ، واﻷﻓﻌﺎل اﻟﺘﻲ ﻣﻦﺷﺄﻧﻬﺎ أن تعرقل نظام التكوين أو أن ﺗﻤﺲ ﺑﺎﻟﻨﻈﺎماﻟﺪاﺧﻠﻲ ﻟﻠﻤركز أو ﺗﺴﺒﺐأﺿﺮارا ﺟﺴﻴﻤﺔ أو ﻣﻌﻨﻮﻳﺔ ﻷﺣﺪ أﻃﺮاف المؤسسة ﻳﻤﻜﻦ أن ﺗﺆدي إﻟﻰ ﻋﻘﻮﺑﺎت ﺗﺄدﻳﺒﻴﺔ و متابعة قضائية إن اقتضت ﺧﻄﻮرة اﻟﺘﺼﺮف ذلك، إعملا للإجراءات والقوانين اﻟﺠﺎري ﺑﻬﺎ اﻟﻌﻤﻞ ﻓﻲ هﺬا اﻟﺸﺄن.

ﻋﻠﻰ المتدربين(ات)اﻟﻤﺴﺠﻠﻴﻦ(ات) ﻓﻲ المؤسسة اﺣﺘﺮام نظامه اﻟﺪاﺧﻠﻲ وﺟﻤﻴﻊ اﻟﺘﺪاﺑﻴﺮ اﻟﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﻨﻈﺎمالتكوين به.

الباب الثالث :مقتضيات عامة: مباديء ومرتكزات داخل حرم المؤسسة

مادة59: يشتمل المؤسسة على مجموعات بشرية ينبغي أن يسود بينها التعايش والتسامح والتعاون والاحترام المتبادل. وكل شخص داخل المؤسسة ملزم باحترام الغير وبحسن الأدب وبالمحافظة على البيئة وجمالية المؤسسة،والشأن العام وباحترام النظام الداخلي للمؤسسة. ولا ينبغي لأي شخص داخل المؤسسة ان يقوم بسلوك يخل بالنظام العام أو السير الطبيعي للمؤسسة، أو يربك أنشطة التعليم أو البحث أو الشؤون الإدارية والرياضية والثقافية وبشكل عام أية تظاهرة مرخصة من لدن المؤسسة

المادة 60: يمنع منعا كليا التحرش بالغير أو الأتيان بافعال قد تلحق بالأذى الصحة البدنية أو العقلية للأشخاص أو تؤثر سلبا على مستقبلهم المهني.

المادة 61: يتعين عدم تشغيل الهاتف النقال أو أية وسيلة آخرى للات صال أثناء الدروس أو الامتحانات. كما يمنع استعمال الهاتف في   قاعات الدروس النظرية والتوجيهية والتطبيقية والامتحانات وداخل  الخزانة وقاعات المطالعة.ويمنع حمل الأمتعة النفيسة والآلات الخطيرة، وفي حالة ضياع إحدى هاته الأشياء فإن إدارة المؤسسة لا تتحمل أدنى مسؤولية في ذلك.

المادة 62 :يتمتع كافة الأساتذة والموظفين ، الإداريين والتقنيين ، بحق تنظيم أنفسهم في إطار جمعيات ذات أهداف ثقافية أو اجتماعية أو نقابية وفق ما تسمح به القوانين والتشريعات المعمول بها في هذا الشأن، ويمكنهم الحصول على تسهيلات من طرف إدارة المؤسسة لممارسة هذه الأنشطة.

المادة 63 :يمنع التدخين في الأماكن التالية:

-        قاعات الدروس النظرية والتوجيهية والتطبيقية والامتحانات

-        الخزانة وقاعات المطالعة

-        المختبرات

-        قاعات الاجتماعات

-        جميع المرافق العمومية داخل

-        المكاتب الإدارية

-        قاعات الشعب

-        قاعة الأساتذة

-        قاعات الاجتماعات

مادة64: يوضع النظام الداخلي للمؤسسة رهن إشارة كافة الطلبة المسجلين ب وتسلم نسخة منه لكل أعضاء هيأتي التدريس والموظفين الإداريين والتقنيين.

مادة65: إن رئيس المؤسسة ملزم بالعمل على احترام هذا النظام الداخلي. ويلتزم رؤساء الشعب والمصالح بالسهر على احترام وتنفيذ جميع مقتضياته.

 ترفع إلى مجلس المؤسسة كل تأويل أو تفسير يتعلق بمادة من مواد هذا النظام قصد توضيحها وتدقيق معناها في حالة التنازع حول المقصود بمقتضى من المقتضيات أثناء التنزيل..

مادة66:

يجوز تعديل هذا النظام الداخلي باقتراح من رئيس المؤسسة أو من ثلثي أعضاء مجلس المؤسسة على الأقل، في دورة استثنائية. وتتم المصادقة على التعديلات المقترحة بأغلبية أعضاء المجلس واستطلاع رأي مجلس التنسيق قبل عرضها على السلطة الحكومية المكلفة بالتربية الوطنية للمصادقة